الرئيسية / مركز التدريب والدراسات الأعلامية / الإعلاميون الأفارقة في قلعة صلاح الدين ومسجدي السلطان حسن والرفاعي

الإعلاميون الأفارقة في قلعة صلاح الدين ومسجدي السلطان حسن والرفاعي

الأفارقة بدورة الأعلى للإعلام :قلعة صلاح الدين الأيوبي رمز لعبقرية المكان وفخامة الطراز الإسلامي .
الإعلاميون الأفارقة يؤدون الصلوات بمسجد السلطان حسن داعيين الله بأن تصبح مصر دائماً وأبدا بلد الأمن والأمان وأصل الحضارات.

قام وفد الإعلاميين الأفارقة، اليوم الجمعة بزيارة قلعة صلاح الدين الأيوبي، ومسجدي السلطان حسن والرفاعي كأحد أهم المعالم السياحية والإسلامية في مصر .
بدأ الوفد جولتة بزيارة لقلعة صلاح الدين حيث عبقرية المكان وفخامة الطراز الإسلامي، وصاحب الوفد أثناء الجولة أحد المرشدين السياحين لشرح أهم المعالم التاريخية بالقلعة موضحًا لهم عظمة قلعة صلاح الدين عبر التاريخ حيث خلدها الزمان لما شهدته من أحداث مأساوية وأمجاد سياسية.. وفيها توج سلاطين وذبح آخرون فتعتبر قلعة صلاح الدين الأيوبي بالقاهرة من أفخم القلاع الحربية التي شيدت في العصور الوسطى فموقعها استراتيجي من الدرجة الأولى بما يوفره هذا الموقع من أهمية دفاعية لأنه يسيطر على مدينتى القاهرة والفسطاط، موضحاً إن تلك القلعة أحد أهم آثار العالم الشاهدة على حروب القرون الوسطى، مما جعل منها أحد أهم المزارات السياحية في القاهرة، بل هي على الأرجح أكثر الآثار غير الفرعونية شهرة في عاصمة مصر. وقام الإعلاميون الأفارقة خلال جولتهم داخل القلعة بزيارة جامع “محمد علي باشا الكبير” الذي يعد أعجوبة معمارية كما أنه من أكثر مساجد القلعة شهرة لما ينفرد به من مميزات معمارية وفنيه نادرة. وقد انبهر الإعلاميون الأفارقة بروعة التصميم المعماري للمسجد وإعجابهم بعظمة ارتفاع المأذنتين الشاهقتين للمسجد. كما زار الوفد المتحف الحربي المصري الذي يجمع تاريخ مصر العريق وبشكل خاص حروبها الأخيرة ضد إسرائيل وأمجاد عملية العبور الشهيرة .
وتمتع الإعلاميون الأفارقة بجمال قصور القلعة وعدد من المتاحف الموجودة بداخلها، كمتحف الفن الإسلامي، ومتحف العربات، والمتحف العسكري، ومتحف الشرطة.
وقام الأفارقة بالصعود أعلى حصن القلعة لمشاهدة مصر من أعلى قمة بها .
و قام الوفد أيضاً بزيارة مسجد الرفاعي أكبر جوامع المحروسة حيث استغرق بنائه 43 عاماً وهو أحد المساجد الأثرية الشهيرة بالقاهرة حيث يجمع عدة أنماط من العمارة الإسلامية ، وقد أبدى الإعلاميون الأفارقة إعجابهم وانبهارهم بقلعة “صلاح الدين الأيوبي” فهى تعد رمزاً لعبقرية المكان وفخامة الطراز الإسلامي.
واختتم الوفد جولتهم بزيارة مسجد السلطان حسن الذي يوصف بأنه درة العمارة الإسلامية بالشرق، كما يعد أكثر آثار القاهرة تناسقاً وانسجاماً.
وقد حرص الإعلاميون الأفارقة على أداء صلاة الجمعة داخل بالمسجد ، داعيين الله بأن تصبح مصر دائماً وابدا بلد الأمن والأمان وأصل الحضارات.
تأتي هذه الزيارة ضمن فعاليات البرنامج الترفيهي والسياحي للدورة التدريبية التاسعة عشر للإعلاميين الأفارقة الناطقين بالعربية التي ينظمها مركز التدريب والدراسات الإعلامية التابع للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بالتعاون مع وزارة الخارجية المصرية.

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

نشاط “مركز التدريب والدراسات الإعلامية” فى الفترة من مايو2017حتى مايو 2018

1- الدورة الإنجليزية الأساسية رقم(42)في الفترة من 27/8/2017م حتى 12/10/2017 وشارك بها عدد(31) دارس إذاعي …