الرئيسية / أخبار المجلس / انتهاء الهيئات الإعلامية الثلاث من إجراءات متابعة تصويت المصريين بالخارج لانتخابات الرئاسة

انتهاء الهيئات الإعلامية الثلاث من إجراءات متابعة تصويت المصريين بالخارج لانتخابات الرئاسة

شكلت الهيئات الإعلامية “المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام والهيئة الوطنية للصحافة و الهيئة الوطنية للإعلام ونقابتي الصحفيين والإعلاميين “غرف عمليات في مقرها لمتابعة انتخابات رئاسة الجمهورية 2018، والتي ستبدأ في الخارج أيام 16 و17 و18 مارس الجاري، والاستعداد لمتابعة انتخابات المصريين في الخارج،مضيفا إن النقابة ستعتمد على تقارير السفارات و المراسلين في الخارج. وأعلن “أحمد سليم “الأمين العام للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ،عن تشكيل غرفة عمليات بمقر المجلس لمتابعة انتخابات الرئاسة في الخارج،قائلا:” إن المجلس سيكون على تواصل مستمر بالهيئة الوطنية للانتخابات، وأنه سينسق مع الجامعة العربية في متابعة العملية الانتخابية ،وناشد ” سليم” الصحفيين وسائل الإعلام بالالتزام بالضوابط و المعايير التي وضعتها الهيئة الوطنية للانتخابات في تغطية الانتخابات. كما ناشدت الهيئات الإعلامية ،الصحفيين وكافة وسائل الإعلام بالالتزام بالضوابط و المعايير التي حددتها الهيئة الوطنية للانتخابات في متابعة وتغطية الانتخابات الرئاسية، حيث أعلن “حاتم زكريا “سكرتير عام نقابة الصحفيين وعضو المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ،إن النقابة ستكون على تواصل مستمر بالهيئة الوطنية للانتخابات لتذليل العقبات أمام الصحفيين، قائلا:”نحن فى ظروف صعبة والبلد فى حاجة إلى الاستقرار وكنا نعاني من الإرهاب وعدم الاستقراروالأمان، وأن مشاركة المواطنين في الانتخابات أكبر رد على المؤامرات التي تحاك بالدولة المصرية”.

فيما قال الدكتور “محمود علم الدين” عضو الهيئة الوطنية للصحافة،:” إن هناك تعاون مستمر بين الهيئة الوطنية و الهيئة الوطنية للانتخابات في تيسير عمل الصحفيين وتسهيل العقبات أمامهم و توصيل كل المعلومات الخاصة بالانتخابات و ذلك خلال تغطيتهم لانتخابات الرئاسة.

وأوضح “علم الدين ” إن الهيئة انتهت من تسجيل الأكواد الخاصة بالصحفيين والإعلاميين المكلفين بتغطية انتخابات الرئاسة،و أنه سيتم تسليم التصاريح من قبل الهيئة الوطنية للانتخابات قريبا، مشيرا إلى وجود هناك تنسيق كامل و مستمر بين الهيئيتين. وقال الدكتور “طارق سعدة” وكيل نقابة الاعلاميين ،إن النقابة ستشكل غرفة عمليات للمتابعة الوقتية واللحظية لكل اللجان خارج جمهورية مصر العربية في كل دول العالم ،مضيفا إنه في حالة وجود خرقات وانتهاكات إعلامية ستتم المحاسبة بالتنسيق مع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام .

وأوضح “سعدة” ، إنه فيما يخص المؤسسات المخالفة لمعايير التغطية فهذا شأن المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ، وفيما يخص الإعلاميين فهذا شأن النقابة ولن نتهاون مع أي خروقات أو تجاوزات مهنية في التغطية الإعلامية وخصوصا خارج القطر المصري وأن هؤلاء يجب أن يتحروا الدقة و الموضوعية ، مؤكدا على أهمية تحري الدقة في تناولهم للأخبار عن الدولة المصرية وأن الإعلاميين سواء المصريين أو غير المصريين ،مشددا على ضرورة التحري من صحة وصدق المصدر،مطالبا مؤسسات الدولة في الداخل والخارج أن تمد وسائل الإعلام والإعلاميين ببيانات ومعلومات صحيحة أول بأول.

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

بالأسماء… ترشيحات نقابة الصحفيين لعضوية “الأعلى للإعلام” “الوطنية للصحافة”

قرر مجلس نقابة الصحفيين، ترشيح 6 أعضاء من الجمعية العمومية من غير أعضاء المجلس لعضوية …