الرئيسية / أخبار المجلس / بدورة الأعلى للإعلام: وفد الإذاعيين الأفارقة يزور الهيئة العامة للاستعلامات

بدورة الأعلى للإعلام: وفد الإذاعيين الأفارقة يزور الهيئة العامة للاستعلامات

قام اليوم وفد الإعلاميين الأفارقة بزيارة إلى الهيئة العامة للاستعلامات ضمن البرنامج التدريبي الخاص بالدورة الرابعة والثلاثين للناطقين بالفرنسية التي ينظمها مركز التدريب والدراسات الإعلامية التابع للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بالتعاون مع وزارة الخارجية.

كان في استقبال الوفد اللواء “هشام عبد الخالق” رئيس قطاع الخدمات المركزية بالهيئة ود”رمضان قرني” مدير تحرير دورية آفاق إفريقية الصادرة عن الهيئة ود.”هنادي سلطان” مدير عام التدريب الإعلامي بالهيئة و”صالح عبد المنعم” ممثلا عن قطاع المعلومات بالهيئة.
رحب اللواء “هشام” في البداية بالإعلاميين الأفارقة ناقلا لهم تحيات “ضياء رشوان” رئيس الهيئة العامة للاستعلامات ثم استعرض نبذة عن الهيئة العامة للاستعلامات منذ نشأتها عام 1954 تزامننا مع ثورة 52 ودورها كهيئة إعلامية تقوم بترويج نشاط الدولة في الداخل والخارج.
وقال “صالح عبد المنعم” ممثل قطاع المعلومات بالهيئة “إننا نتطلع لمزيد من التعاون والحب بين مصر والقارة الإفريقية واستثمار كل ما في أيدينا وأراضينا من خير وثروات وبشر” وتناول دور قطاع المعلومات الذي يعد بمثابة قلب الهيئة العامة للاستعلامات فهو عبارة عن ذاكرة مصر فهو رافد المعلومات الأساسي للهيئة ونافذة مصر على العالم ونافذة العالم على مصر.
واستعرض د.”رمضان قرني” خبير الشئون الإفريقية أهم قضايا الإعلام الإفريقي مثل مشاكل التمويل ومشاكل التواصل وغياب الشفافية قائلا إن القضية الأساسية أنه لا توجد مكاتب إعلامية كثيرة داخل القارة الإفريقية ودور الهيئة العامة للاستعلامات الرئيسي هو حل هذه المشكلة وخلق التواصل الإعلامي الإفريقي، وهدف هذه المكاتب بالخارج هو بناء جسور من التواصل الثقافي والحضاري بين مصر وإفريقيا وتوعية الرأي العام المصري بقضايا القارة الإفريقية وخلق شبكة علاقات قوية مع الشعب الإفريقي وتقديم الدعم اللوجيستي والإعلامي المهني للوفود الإعلامية الزائرة لمصر.
وأضاف “قرني” أن الهيئة تتحرك في إفريقيا عن طريق ثلاثة أدوات الأولى هي المكاتب الإعلامية المصرية في إفريقيا فلديها 7 مكاتب في دول إثيوبيا وأوغندا ونيجيريا والسودان وجنوب إفريقيا والمغرب والجزائر أي أن أكثر من نصف مكاتب الهيئة حول العالم يقع في قارة إفريقيا ووظيفة هذه المكاتب الأساسية هو خلق التواصل الثقافي والحضاري بين مصر ودول القارة الإفريقية، أما الأداة الثانية فهي إصدار دورية آفاق إفريقية التي تصدر بثلاثة لغات هي العربية والإنجليزية والفرنسية وتصدر منذ عام 2000 والهدف الرئيسي منها هو خلق تواصل مع النخبة الإفريقية وأغلب الزعماء الأفارقة كتبوا فيها، ودعا مدير تحرير الدورية الإعلاميين الأفارقة للمشاركة بكتاباتهم في دورية آفاق إفريقية باللغة الفرنسية في كافة القضايا الإفريقية أو عن أي قضية خاصة بدولهم، أما عن الأداة الثالثة للهيئة في التعاون الإعلامي مع إفريقيا فهي إصدار مجلة إفريقيا قارتنا التي تخاطب الشباب المصري للتعريف بالقارة الإفريقية مثل الرياضة والفن الإفريقي والحضارة الإفريقية وتقدم بأسلوب بسيط يفهمه الشباب .
وأشار د.”رمضان” إلى قطاع التدريب بالهيئة الذي يستقبل الطلاب الأفارقة الدارسين في مصر في جامعات القاهرة والأزهر، واختتم حديثه مؤكدا على أن الهيئة تقدم خدماتها الإعلامية والاستشارات السياسية لكل الجهات المصرية العاملة في إفريقيا مثل وزارة الخارجية ومجلس الوزراء ولديها بروتوكولات للتعاون الإعلامي مع الجامعات المصرية والاتحاد الإفريقي.
واختتم وفد الإعلاميين الأفارقة اللقاء بجولة تنفيذية لقطاعات الهيئة المختلفة وتعرفوا على طبيعة العمل بها مثل إدارة الإنترنت وإدارة الإنترنت وإدارة المالتي ميديا وإدارة الاستماع السياسي واستمعوا إلى شرح وافي عن كل إدارة منهم، وأهدى د.”رمضان قرني” للوفد في نهاية الجولة نسخة من دورية آفاق إفريقية.

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

محمد الباز يطالب بالتحقيق معه فى ازمه كنيسة المنيا

تلقى    الكاتب  الصحفى مكرم محمد احمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام خطابا من الدكتور …