الرئيسية / أخبار المجلس / تقرير لجنة الرصد حول الشاشات خلال شهر رمضان

تقرير لجنة الرصد حول الشاشات خلال شهر رمضان

مقدمة :
– تتوجه لجنة الرصد والتقييم بالشكر لجميع الزملاء الأعضاء والمساعدين الذين قاموا بعملية الرصد والتقييم بالمجلس الاعلى لتنظيم الإعلام على المجهود الكبير الذي بذلوه طيله الشهر والذى اتاح فرصة إصدار تقارير دورية عن أداء الشاشات خلال شهر رمضان المعظم.
– تؤكد اللجنة أن الملاحظات التي تتضمنها التقارير الصادرة عنها تنصب على مدى التزام الشاشات بالمعايير المهنية والاخلاقية فيما يعرض عليها من اعمال سواء برامج أو حوارات أو مسلسلات أو إعلانات وهى المعايير التى تنظمها القوانين المختصة, ولا تختص التقارير بالنواحى الفنية الإبداعية ولكن تختص بمدى خلوها من الألفاظ البذيئة والعنف غير المبرر والحض على الكراهية وغيرها من الأمور المتعلقة بحماية حقوق المشاهدين وغيرها وفقا لما نص عليه الدستور المصرى.
الملاحظات
• عرضت الشاشات عددا من الأعمال الدرامية الراقية التى يمكن القول أنها تضيف للرصيد التاريخى للفن المصرى العظيم الذى يعبر عن قضايا الوطن وحاجات المجتمع ويرتقى بالاحاسيس والمشاعر وينير العقول ويرتقى بلغة الحوار, ورغم قلة هذة الأعمال الإبداعية إلا إنها اعادت الأمل فى استعادة الفن لبريقه, كما اعادت الإبداع إلى مكانه الصحيح حيث عقول الروائيين الكبار .
• قدمت الشاشات انتاجا لجيل جديد من المؤلفين والمخرجين والممثلين المبدعين الذين يبشرون بمستقبل أفضل للفن , حيث قدمت الشاشات سبع أعمال روائية تضيف للمجتمع وتقدم إبداعا راقيا
• تقترح اللجنة على المجلس إرسال خطاب شكر يثنى على مبادرة شبكة قنوات DMC بإزالة كل المشاهد والعبارات المسيئة من تلقاء نفسها قبل عرضها على الشاشة باعتبارها مبادرة جديرة بالاحترام.

• غياب أى عمل درامى يتناول بطولات شهداء الوطن رغم ما تحمله قصصهم من دراما إنسانية رائعة لشباب ضحوا بارواحهم من أجل بلدهم.
• بثت بعض الشاشات عددا من الأعمال والبرامج التى تضمنت الفاظا وتعبيرات تحمل للمشاهدين إيحاءات مسيئة وفى مقدمتها شتائم وسباب بالأب والأم ومنها تعبيرات جديدة مبتكرة لا معنى لها تهبط بلغة الحوار وتسئ لابطالها قبل أن تسئ للشاشات التى تبثها وللمجتمع.
• وفى هذا الصدد يهم اللجنة إبلاغ المجلس أن القرار الذى اصدره نجح فى منع بث اى شتائم أو سباب مباشر واضح , مما يعنى الإستجابة النسبية والمشكورة من الفضائيات بتنفيذه رغم انتشار التعبيرات اللغوية الجديدة والإيحاءات التى تحمل أكثر من معنى, وبالرغم من أن المجلس اعتبر أن مثل هذه التعبيرات مجرد أخطاء فردية تتطلب التنبيه إليها ولا ترتقى إلى حدود تطبيق القانون.
• من المفيد أن يعاود المجلس تذكير كافة الشاشات بمراعاة اللياقة وحذف هذه التعبيرات ما لم يكن الموقف الدرامى يتطلب ذلك .
• لم تعكس بعض الأعمال حقيقة المرأة المصرية المكافحة والمخلصة لأسرتها وجاءت المرأة اللعوب لتتصدر مكانتها فى هذه الأعمال بشكل مفتعل يكاد يطغى على الشخصية السوية .
• كما تعرضت المرأة لمشاهد عنف غير مبرر وسباب وشتائم وإهانات غير لائقة وذلك فى غياب الصورة الإيجابية للمرأة كما عهدناها فى الدراما طوال تاريخها .
• شملت المخالفات انتشار مشاهد التدخين وتعاطى المخدرات متضمنة حوارات بين ابطالها بصورة تحمل إغراءات للنشىء وصغار السن والمراهقين لتجربة التعاطى.
• ترصد اللجنة تزايد الشكوى من طول مدة الإعلانات المصاحبة للبرامج والمسلسلات وتوصى اللجنة المجلس باتخاذ قرار بتحديد مدة زمنية كحد أقصى للإعلانات فى أى برنامج أو مسلسل.
• تؤكد اللجنة إعجابها ببعض الإعلانات الرسمية لقطاعات الدولة هذا العام وفى مقدمتها إعلان هيئة الرقابة الإدارية “انت مراية نفسك”لكونه يخاطب ضمير المواطن .

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

شكاوى الأعلى للإعلام تعقد اجتماعها الأحد القادم

تعقد لجنة الشكاوى بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام اجتماعًا الأحد القادم الساعة العاشرة صباحًا لمناقشة عدد …