الرئيسية / مركز التدريب والدراسات الأعلامية / جولة سياحية للإعلاميين الأفارقة في تاريخ المتحف المصري بدورة الأعلى للإعلام.

جولة سياحية للإعلاميين الأفارقة في تاريخ المتحف المصري بدورة الأعلى للإعلام.

الإعلاميون الأفارقة يشيدوا بعظمة المصري القديم وحضارة مصر الفرعونية.

قام وفد الإعلاميين الأفارقة اليوم الثلاثاء بجولة سياحية بالمتحف المصري وذلك ضمن البرنامج الترفيهي والسياحي المعد للدورة التدريبية التاسعة عشر التي ينظمها المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بالتعاون مع وزارة الخارجية المصريةفي مجال العمل الإذاعي والتلفزيوني.
رافق الوفد خلال الزيارة أحد المرشدين السياحين بالمتحف مقدماً للاعلاميين الإفارقة خلفية تاريخية وافية عن واجهة المتحف التي تأتي على الطراز الفرنسي بعقود دائرية ، تزينها لوحات رخامية لأهم وأشهر علماء الآثار في العالم، مما يكشف هذا رؤية المسئولين المصريين قبل مائة عام وانجذابهم للعمارة الفرنسية ، وبالتالي جاء المتحف فرنسيا في الواجهة فرعونيا من الداخل حتى يتسق مع المعروضات.
كما أشار متحدث المتحف المصرى إلى أن المتحف يضم بداخله مكتبة كبيرة تجمع مؤلفات الآثار والتاريخ والحضارة والديانات باللغات المختلفة.
ثم قام باصطحاب الاعلاميين الافارقة لداخل المتحف لشرح أهم معالم ومقتنيات المتحف من تماثيل ومخطوطات وتحف، وقد انبهر الوفد الإعلامي بما أنتجته الحضارة الفرعونية لما شاهدوه اليوم من مقتنيات وتحف ثمينة لا تقدر بثمن كما انبهر الوفد بآثار توت عنخ آمون وتمثال الكاتب المصرى وما يحمل من دلالة على رقي الفكر المصري القديم
وطرح الوفد عدة تساؤلات عن أماكن مقابر الفراعنة وسبل التحنيط وكيفية التوصل إلى هذا الإعجاز في حفظ المومياوات .
كما أشادوا ببراعة الفن المصري القديم وكذلك علاقة مصر بالدول الإفريقية منذ قدم الزمن وذلك بعدما قام مسؤول الارشاد بالمتحف بالتحدث مع الأفارقة عن تماثيل حاتشبسوت الملكة الشهيرة ورحلتها إلى بلاد بونت على الساحل الإفريقي .
كما شاهدت الأفارقة بنهاية جولتهم البرديات التي كانت عليها خلاصة الفكر المصري القديم وما تقدمه من حكمة ومعلومات وإعلام للناس منذ القدم.
وقد حرص الأعلاميون الافارقة خلال تلك الزيارة على الإطلاع على مجموعات الحلي والمجموعات الأثرية المصنوعة من الذهب والفضة والأحجار الكريمة وغرفة المجوهرات .
وفي نهاية تلك الجولة قدم الاعلاميون الأفارقة خالص الشكر والامتنان لادارة المتحف المصرى لما قدمته لهم من شرح وافي لكل ما شاهدوه مؤكدين إن ما شاهدوه اليوم يعد رمزا هاماً لعظمة الإنسان المصري القديم وسيظل محفورا في أذهانهم وسينقلون عظمة ما شاهدوه اليوم لبلادهم .

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

مساعد عبد العاطي يلتقي الصحفيين الأفارقة في محاضرة عن (اللاجئين في إفريقيا من منظور القانون الدولي)

خبير القانون الدولي : مصر تستضيف ما يقرب من 5 مليون لاجئ رغم ظروفها الاقتصادية …