الرئيسية / مركز التدريب والدراسات الأعلامية / عبد الفتاح الجبالي يحاضر محرري المال والأعمال بدورة “سعيد سنبل “

عبد الفتاح الجبالي يحاضر محرري المال والأعمال بدورة “سعيد سنبل “

الجبالي يناقش الإعلاميين الاقتصاديين في بعض الأخطاء الإعلامية في تغطية أخبار الموازنه العامة.
الجبالي بدورة “سعيد سنبل” : على الصحافة والإعلام مناقشة منشور الموازنة المالية حيث يعد تصور للسياسية المالية للعام القادم .

في ختام البرنامج التدريبي الخاص بتنمية مهارات الاعلاميين والمحريين الاقتصاديين بدورة الكاتب الصحفي “سعيد سنبل” التي ينظمها المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بالتعاون مع إدارة البورصة المصرية ، التقى اليوم الثلاثاء ، الأستاذ – عبد الفتاح الجبالي وكيل أول المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ورئيس مجلس إدارة جريدة الوطن مع مجموعة من محرري وإعلامي المال والأعمال في جلسة عمل عن الموازنة العامة للدولة والأخطاء التي يقع فيها الإعلاميين خلال تغطيتها .
وفي بداية اللقاء أعرب” الجبالي” وكيل أول المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام عن سعادته بتسمية تلك الدورة باسم الكاتب الصحفي الكبير / سعيد سنبل لإسهاماته العديدة في عالم الصحافة الاقتصادية وتوصيل المعلومه للجمهور بأسهل الطرق مؤكدا لهم ضرورة أن يكونوا على دراية ومعرفة بثلاث مفاهيم رئيسية في علم الاقتصاد متمثلة في مفهوم ميزان المدفوعات والحسابات القومية المتمثلة في الناتج المحلي الإجمالي، ومعدل التضخم ، ومفهوم الموازنة العامة للدولة .
تحدث الجبالي بشكل مفصل عن الموازنة العمل للدولة موضحا لهم أنها تعد العصب الأساسي والتعبير المالي عن خطة الدولة وتوجهاتها خلال فترة زمنية معنية مشيرا لتقرير شفافية الموازنة الدولية الذي أوضح إن مصر قفزت 25 نقطة في ترتيب مؤشر شفافية الموازنة الدولية في تقرير عام 2017 ، بحسب بيان لوزارة المالية. مؤكداً على أن العجز في الموازنة والدين العام هما عاملان أساسيان للضغط على سياسات الدولة كما أن السياسات المالية تلعب دوراً هاماً سواء على المستوى الاقتصادي أو الاجتماعي .
أوضح الجبالي لمحرري وإعلامي المال والأعمال إن مشروع الموازنة المالية المناقش حالياً في وزارة المالية يقوم على أساس الموارد المتاحة في الدولة والكيفية التي تستخدم بها تلك الموارد .
وناقش الجبالي مع الإعلاميين الاقتصاديين مبادىء إعداد الموازنه العامة للدولة المتمثلة في سنوية الموازنة كقاعدة أساسية ووحدة الموازنة وشموليتها بحيث تنبغي أن تشتمل الموازنه العامة على كافة موارد الدولة ونفقاتها في إطار واحد بالإضافة لمبدأ قاعدة التوازن ، ومبدأ التدفقات المالية والأرصدة مبيناً لهم إن الموازنة العامة تتعامل مع التدفقات المالية المتمثلة في الإيرادات الداخلية والخارجية ولا تتعامل مع الأرصدة .كما أوضح إن من ضمن المفاهيم الخاطئة لدى البعض أن عبءالدين العام يقتصر فقط على الفوائد بل يشتمل على الأقساط أيضاً كما أوضح لهم الفرق بين مفهوم الموازنة والميزانية .
أشار الجبالي إلى أسس إعداد الموازنة العامة المتمثلة في الأساس النقدي والأساس الاستحقاقي، والفرق بينهم ، كما أوضح لهم مجالات الموازنة العامة للدولة المتمثلة في موازنة الجهاز الإداري وموازنة الهيئات العامة الخدمية وموازنة وحدات الإدارة المحلية موضحا لهم الأقسام الرئيسية في الموازنة العامة المتمثلة في قسم المصروفات والموارد المتعلقة بدولاب العمل الاقتصادي في المجتمع مستعرضاً لهم أشكال المصروفات العامة والموارد وقسم حيازة وبيع الأصول المالية مبينا لهم مفهوم العجز والفائض والقسم تمويل العجز بالموازنة .
وعلى الجانب الآخر من المحاضرة بين وكيل أول المجلس الأعلى للإعلام لمحرري وإعلامي المال والأعمال الفرق بين مفهوم العجز النقدي والعجز الكلي والعجز الأولي مؤكدا لهم إن كتابة أرقام مطلقة ليس ذات دلالة غير معترف به في علم الاقتصاد فلابد من ربط تلك الأرقام بنسبة الناتج المحلي الإجمالي؛ لتحديد مدى قوة أو ضعف العجز كما تحدث الجبالي عن الاحتياطات العامة للدولة والاعتمادات الإجمالية المدرجة بموازنات الجهات المختلفة . وأشار لموازنات البند الواحد المتبعه في القوات المسلحة والهيئات القضائية كما تحدث عن قانون الموازنة العامة وقانون ربط الموازنة والفرق بينهم، وقانون التأشيرات الملحقة بالموازنة والاعتماد الإضافي حتى يكون لدى الإعلاميين الاقتصاديين وعي ودراية بتلك المفاهيم ويتمكنوا من الكتابة بشكل صحيح عنها موضحا لهم الفرق بين تجاوزات الموازنة العامة المتمثلة في تجاوزات مرخصة وغير مرخصة مؤكداً لهم إن تلك التجاوزات لا تعد فساد كما يتناولها البعض منكم. فالتجاوزات التي تتم تكون وفقاً لتأشيرات الموازنة الملحقة كما تحدث عن سبل تمويل عجز الموازنة سواء من خلال الاقتراض بالسوق المحلي أو من العالم الخارجي. كما أوضح الجبالي للإعلاميين الاقتصاديين أن منشور إعداد الموازنة العامة الذي طرح في نهاية عام 2017 يعد تصور للسياسية المالية للعام القادم ، وعلى الإعلام والصحف أن تهتم بتلك المنشور ومناقشة تلك السياسات وعرضها على الجمهور وتعريفه بها .
وفي نهاية لقائه مع الإعلاميين الاقتصاديين أوصى “عبد الفتاح الجبالي” وكيل أول المجلس الأعلى للإعلام ورئيس مجلس إدارة جريدة الوطن بضرورة أن يقرأوا التفاصيل، ولا يهتموا فقط بالقشور وأن يستفيدوا بكل ما تلقوه من معلومات في مجال الاقتصاد والبورصة في كل ما يتناولوه من أخبار .

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

“الأزمات الدولية والنظام العالمي الجديد” بدورة المجلس الأعلى للإعلام

يعقد المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ، اليوم الثلاثاء محاضرات البرنامج التدريبي للدورة التثقيفية للدراسات الاستراتيجية …