الرئيسية / مركز التدريب والدراسات الأعلامية / في حفل ختام دورة الأعلى للإعلام مع اتحاد الصحفيين الأفارقة

في حفل ختام دورة الأعلى للإعلام مع اتحاد الصحفيين الأفارقة

المتحدث باسم الصحفيين الأفارقة: الدورة التدريبية الحادية والخمسين تعد إثراء لحياتنا المهنية لعمقها وتنوعها

أكد الصحفي / جوان سيدى محمد من دولة موريتانيا المتحدث باسم الصحفيين الأفارقة المشاركين بالدورة التدريبية الحادية والخمسين التي ينظمها المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بالتعاون مع اتحاد الصحفيين الأفارقة على أن تلك الدورة التدريبية تعد إثراء ودعم لحياتهم المهنية، حيث أنها تميزت بالعمق والتنوع كما أن اتحاد الصحفيين الأفارقة مهد لهم الطريق في إمكانية إبراز الجوانب الإيجابية في قاراتنا في إطار المهمة التي يناط بها الصحفيون بشأن رسم الصورة باعتبارهم سفراء لبلادههم، ولابد أن يضطلع السفراء الأفارقة بدورهم في رسم صورة قارتهم موصياً بضرورة أن تنفذ الدول الإفريقية مثل هذة الدورات التدريبية على نحو متكرر، فهذا التدريب يفيد قاراتنا وينبغي أن يستمر حتى تتاح الفرصة للمزيد من الصحفيين للحصول على المعرفة وتنمية قدراتهم ومهاراتهم الصحفية. جاء ذلك خلال كلمته التي ألقاها بحفل ختام الدورة الحادية والخمسين للصحفيين الشبان الأفارقة الناطقين باللغات المختلفة.
وخلال الحفل أعرب المتحدث باسم الصحفيين الأفارقة المشاركين بالدورة عن خالص الحب والامتنان لإتاحة الفرصة لهم للمشاركة في تلك الدورة الناجحة ناقلاً حزن المجموعة الإفريقية لرحيل واحدة من زملائهم خلال تلك الدورة الصحفية / يادينا جادو من دولة جنوب إفريقيا التي رحلت عنا فى الأسبوع الأول من الدورة،
كما تطرق متحدث المجموعة الإفريقية للحديث عن مجموعة الزيارات الاستكشافية والتاريخية التي قاموا بها خلال تلك الزيارة، مما أثرى معارفهم بشأن تنوع السياحة في مصر وإفريقيا بوجه عام، فقد عززت تلك الزيارات مفهمومهم بشأن اعتبار إفريقيا مهداً للحضارة الحديثة مؤكدا على أن هذه النوعية من البرامج تكتسب أهمية قصوى لكون الساحة الإعلامية تتسم بالديناميكية، وتتطلب أن يكون الصحفيين الأفارقة مسلحين بالإمكانيات والمهارات اللازمة لشرح الأمور دون مبالغة أو تحيز .فقد دأب الإعلام الغربي على رسم صورة إفريقيا باعتبارها قارة تئن تحت وطأة الحروب الأهلية والأمراض والفساد وغياب الديموقراطية دون التعرض لمظاهر الجمال في القارة .
وفي ختام كلمتهم قدم المتحدث باسم المجموعة الإفريقية خالص الشكر والتقدير للقائمين على تنظيم تلك الدورة التدريبية الذين أسهموا في نجاح تلك الدورة .
وفي ختام الحفل قام كل من الكاتب الصحفي “صالح الصالحي” رئيس لجنة التدريب وعضو المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ود.”سامية عباس” أمين عام اتحاد الصحفيين الأفارقة بتوزيع شهادات تخرج على الدارسين، وقام ممثل سفارة دولة جنوب إفريقيا بتسلم شهادة التخرج الخاصة بفقيدة الدورة الصحفية “يادينا جادو” مقدماً خالص الشكر للحكومة المصرية والمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام واتحاد الصحفيين الأفارقة على كل ما قدموه من مجهودات وترتيبات بشأن الفقيدة؛ أملاً في تعاون مثمر بين مصر وحكومة جنوب إفريقيا خلال الفترات القادمة .

    

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

نشاط “مركز التدريب والدراسات الإعلامية” فى الفترة من مايو2017حتى مايو 2018

1- الدورة الإنجليزية الأساسية رقم(42)في الفترة من 27/8/2017م حتى 12/10/2017 وشارك بها عدد(31) دارس إذاعي …