الرئيسية / أخبار المجلس / في ختام دورة الإذاعيين الأفارقة بالأعلى للإعلام الإعلاميون الأفارقة : مصر تعني الحضارة والمستقبل

في ختام دورة الإذاعيين الأفارقة بالأعلى للإعلام الإعلاميون الأفارقة : مصر تعني الحضارة والمستقبل

شهد اليوم الخميس مركز التدريب والدراسات الإعلامية بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، حفل ختام دورة الإذاعيين الأفارقة الرابعة والثلاثين للناطقين بالفرنسية التي ينظمها المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ووزارة الخارجية.
حضر الحفل “أحمد سليم” أمين عام المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام و” محمد العمري” وكيل المجلس الأعلى لتنظيم الاعلام و المستشار “محمد ماضي” ممثلا عن وزارة الخارجية والمستشار ” صالح السعدي ” رئيس المكتب الاعلامي بسفارة الامارات وعددا من سفراء الدول الإفريقية المشاركة.
وبعث اعلامي دولة بنين في الكلمة التي ألقاها نيابة عن الدارسين ببرقيات شكر وامتنان للحكومة المصرية على الفترة التي قضوها في مصر وعلى الاستقبال الرائع وعلى البرنامج التدريبي والزيارات الميدانية والسياحية وأعطائهم الفرصة للتعرف على الحضارة المصرية ، كما توجه بالشكر لمركز التدريب والدراسات الإعلامية وطاقم المركز على التنظيم الرائع لهذه الدورة ومساعدتهم لهم على مدار الاربعة وعشرين ساعة.
وعبر أحمد سليم امين عام المجلس الاعلى لتنظيم الاعلام عن سعادته البالغة بحفل ختام الدورة وقال ” من حسن الطالع ان تأتي مشاركتكم مع عام نستطيع ان نطلق عليه عام أفريقيا ، فبعد قليل سوف يبدأ معرض القاهرة الدولي للكتاب أو اليوبيل الذهبي للمعرض وأفريقيا تعتبر محور ندوات هذا العام سيشارك مجموعة من كبار الكتاب والنقاد والصحفيين الافارقة في ندوات المعرض على مدار اسبوعين قادمين وفي خلال شهر مارس سوف تنظم وزارة الثقافة مهرجان السينما الأفريقية بمدينة الأقصر وسوف يشارك الزملاء في الدورات التدريبية القادمة في حضور المهرجان وفي ندوات المعرض ، وايضا اختار السيد الرئيس هذا العام ان يكون مؤتمر الشباب هو أول مؤتمر للشباب الأفريقي الى جانب الاحداث الاخرى مثل التعاون في مجالات الري وإقامة السدود فنأمل ان يكون هذا العام هو البداية الحقيقية لأفريقيا قوية اقتصاديا واعلاميا”.
وأعلن أمين عام المجلس الاعلى لتنظيم الاعلام ان هذا العام سوف يشهد مولد الاكاديمية الافريقية لفنون الاعلام والاتصال التي تعني بتدريب الاعلاميين وهي أحد مشروعات التي تم الانتهاء من دراستها وهي تابعة للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام.
ووجه محمد العمري وكيل المجلس الأعلى لتنظيم الاعلام التهنئة للإذاعيين الأفارقة على إجتيازهم الدورة التدريبية وقال “انه في ظل التحديات المشتركة بالقارة وفي ظل الامال المشتركة ايضا وفي ظل التوجهات الهامة جدا للسيد رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي بالانفتاح على أفريقيا واننا يد واحدة اتمنى ان اراكم مرة اخرى في القاهرة كإعلاميين زملاء يدنا في يد بعض نعمل من أجل اهداف مشتركة”.
ورحب المستشار محمد ماضي بالاذاعيين الافارقة في بلدهم الثاني مصر وتقدم ممثلا عن وزارة الخارجية بأصدق التهاني وخالص الأمنيات بمناسبة الانتهاء من الدورة التدريبية الرابعة والثلاثين للناطقين بالفرنسية في مجال الإعلام والتي ينظمها المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بالتعاون مع وزارة الخارجية ، وأضاف ” ذلك الحدث العظيم الذي تزامن مع بداية عام رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي بما يمثله ذلك من تجسيد لمعاني الإخاء والمحبة بين مصر وكافة الدول الأفريقية حكومات وشعوبا ، كما أشاد بمستوى العلاقات القائمة بين مصر وكافة الدول الأفريقية في شتى المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية ، ومستوى التنسيق بشأن كافة القضايا الدولية والإقليمية محل الاهتمام المشترك ، مشددا على حرص وزارة الخارجية على تعزيز التعاون بين مصر والدول الأفريقية فى شتى المجالات ، وعلى وجه الخصوص الجوانب الثقافية والاعلامية والأكاديمية والفنية “.
كما أكد مستشار الخارجية على ان أفريقيا تأتي دائما على رأس قائمة أولويات وزارة الخارجية المصرية ، وأن عام ٢٠١٩ يكتسب زخما خاصا في ضوء تولي مصر رئاسة الاتحاد الأفريقي ، وفى ظل توجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية بالاهتمام بتعزيز العلاقات مع الدول الأفريقية ، إضافة لما يحظى به الإعلام المصري من رصيد كبير لدى الشعوب الأفريقية ، ومشيرا الى ان مصر حريصة على ان تكون رئاستها للاتحاد الافريقي رئاسة تصب بقوة في جهود تعزيز التنمية في القارة الأفريقية بكافة تجلياتها السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

لجنة الدراما بالأعلى للإعلام تناقش المعايير الإعلامية لتطبيقها على الأعمال الرمضانية لهذا العام

اجتمعت اليوم لجنة الدراما بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، وناقشت مجموعة من المعايير والتوصيات؛ لتطبيقها على …