الرئيسية / اخبار عامة / “مؤتمر أفريقيا 2017” صناعة مستقبل أفضل لتنمية القارة السمراء

“مؤتمر أفريقيا 2017” صناعة مستقبل أفضل لتنمية القارة السمراء

تستعد مصر لاستضافة مؤتمر إفريقيا 2017 بمدينة السلام شرم الشيخ الخميس المقبل , تحت شعار «التجارة والاستثمار لإفريقيا ومصر والعالم» في الفترة من السابع إلى التاسع من ديسمبر الحالي للسنة الثانية على التوالي، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي, تأتي استضافة المؤتمر بعد إطلاق منطقة التجارة الحرة بين تجمعات الكوميسا وشرق إفريقيا والسادك في يونيو 2015.
وتنظم وزارة الاستثمار والتعاون الدولي بالتعاون مع الوكالة الإقليمية للاستثمار التابعة لمنظمة الكوميسا مؤتمر “إفريقيا 2017” بحضور عدد من رؤساء دول وحكومات ووزراء من مختلف الدول الإفريقية ، وممثلين عن شركاء مصر في التنمية وشخصيات رفيعة المستوى في مجال الأعمال من المصريين والأفارقة وجميع أنحاء العالم بهدف تحفيز الاستثمار ، من أجل عقد شراكات جديدة والالتقاء بالمستثمرين والاستفادة منهم على مستوى الأعمال التجارية في القارة السمراء.
الرئيس السيسي
رحب الرئيس السيسي عبر الصفحة الرسمية للمؤتمر بضيوف مصر، حيث قال : “الإخوة والأخوات المواطنون والأشقاء الأفارقة والأصدقاء من مختلف أنحاء العالم.. يسعدني ويشرفني أن تستضيف مصر مؤتمر “إفريقيا 2017″ الذي يمثل محفلا بارزا سيضم مجموعة كبيرة من أهم القيادات السياسية ورجال الأعمال في إفريقيا والعالم لمناقشة سبل تعزيز التجارة البينية والاستثمار في إفريقيا ، سواء فيما يتعلق بأنشطة الاستثمار الإفريقية داخل القارة أو الاستثمار العالمي في إفريقيا بشكل مباشر أو من خلال مصر, وأيضا الارتقاء بمناخ الأعمال داخل القارة مع التركيز على الدور الذي يقوم به القطاع الخاص، فضلاً عن الاجتماع مع أهم الشركاء الاقتصاديين والأطراف المعنية في القارة, كما يهدف المؤتمر إلى إلقاء الضوء على ما حققته القارة من نجاحات وسبل الاستفادة من تجارب الماضي واستعراض أهم الإنجازات مع التطلع نحو المستقبل”.
وأكد : إن الآفاق الاقتصادية في إفريقيا واعدة ومتنامية بشكل ملحوظ وسيوفر مؤتمر “إفريقيا 2017” فرصة مهمة لاستشراف سبل زيادة الاستفادة من إمكانيات النمو المتاحة والانخراط في نقاشات ثرية واجتماعات بناءة وجلسات تعريفية لبحث فرص دفع عجلة الاستثمار وتوفير المزيد من الوظائف وتحقيق التنمية المستدامة.
وأكد إن مصر ملتزمة تجاه إفريقيا ولن تدخر جهدا من أجل مد وتعزيز الروابط وأواصل التكامل بين مختلف الدول الإفريقية من أجل دفع عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
وأوضح : إن تنظيم مصر للمؤتمر في أعقاب إطلاق منطقة التجارة الحرة بين تجمعات الكوميسا وتجمع شرق إفريقيا والسادك خير دليل على حرص مصر على دفع علاقات التجارة والاستثمار في قارتنا العزيزة.
” تنمية إفريقيا “
يسعى المؤتمر إلى جمع صانعي القرار في القارة الإفريقية من رؤساء وكبار المديرين التنفيذيين والمستثمرين ورجال الأعمال من قارة إفريقيا، والممولين في العالم من أجل صناعة مستقبل أفضل لدول القارة ، إضافة إلى تنظيمه يوما لرواد الأعمال الأفارقة في المؤتمر ليعرضوا مشروعاتهم وأفكارهم على الحضور لجذبهم للاستثمار في مشروعاتهم, وإعطاء الفرصة لرواد الأعمال لفتح أسواق جديدة والتعرف على الشركاء المحتملين من البلدان الإفريقية المختلفة وخارجها، وسيشهد عرض الفرص الاستثمارية والمميزات التنافسية التي تتمتع بها الدول الإفريقية ، وما يمكن أن تقدمه لبعضها البعض وإلى باقي دول العالم ، وسيبرز أيضا المزايا التنافسية التي تتمتع بها الدول الإفريقية والفرص الاستثمارية الهائلة في العديد من القطاعات الاستراتيجية الرئيسية وغير المستغلة.
سيركز المؤتمر على قصص النجاح ، وسعي الحاضرون للخروج بتوصيات وأهم الدروس المستفادة منها؛ للمساهمة في ابتكار حلولًا لتحفيز الاستثمار ، والحث على خلق فرص العمل ، وتحقيق نمو أكثر شمولية ، وسيتيح المؤتمر فرصة طيبة لجميع المشاركين لتبادل أفضل الممارسات لتعم المنفعة التي كانت نتاج خبرات متنوعة وخلفيات مختلفة تتمتع بها القارة السمراء.
وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي
أكدت الدكتورة سحر نصر، إن القيادة السياسية المصرية حريصة على تحقيق تعاون فعال بين الدول الإفريقية وتحقيق التنمية المستدامة، بما ينعكس إيجابا على حياة الشعوب الإفريقية وهذا من خلال التعاون في جذب الاستثمار، مشيرة إلى أن هذا المؤتمر يأتي استكمالا للنجاح الكبير الذي حققه منتدى إفريقيا 2016 العام الماضي الذي شارك فيه 1400 مشارك وستة رؤساء دول وتم خلاله عقد أكثر من 300 اجتماع بين القطاعين العام والخاص والعام.
وأوضحت الوزيرة إن المؤتمر سيكون فرصة للقاء صانعي السياسات والمؤسسات التمويلية والمستثمرين من إفريقيا وكافة دول العالم لتحفيز الاستثمار في القطاعات الاستراتيجية ، حيث تمثل مصر مصر بوابة استثمارية للقارة الإفريقية ، وسيسهم المؤتمر في دعم وترويج الاستثمار بين العالم وإفريقيا ، من خلال مصر.
وذكرت الوزيرة إن مصر تؤكد على دورها الإفريقي من خلال استضافة مؤتمر “إفريقيا 2017” الذي يعد أكبر التجمعات الاستثمارية بدول القارة لعرض الفرص الاستثمارية المتاحة ، مما سيسهم في تحقيق نمو مستدام وشامل من شأنه أن يوفر الملايين من فرص العمل لأبناء القارة الإفريقية باستغلال ثرواتها الطبيعية وعمل مشروعات كبرى تقوم على استغلال هذه الثروات وهذا من شأنه أن يرفع مستوى معيشة مواطني القارة ويحسن من دخولهم ويقضي على مشكلات الفقر والهجرة بحثا عن فرص العمل.
وأشارت الوزيرة إلى أن المؤتمر سيتتضمن عقد جلسات للمشروعات القومية والفرص الاستثمارية المتاحة في مصر إضافة إلى تنظيم منتدى رواد الأعمال والشركات سريعة النمو في القارة الإفريقية وجلسات استماع لرواد الأعمال لمناقشة التحديات المشتركة التي تواجهها الشركات الناشئة بما في ذلك التمويل وفتح أسواق جديدة ومهارات القيادة وتقديم الأفكار للمستثمرين كما سيتيح المؤتمر الفرصة لإقامة شراكات بين رواد الأعمال والشركات ومؤسسات التمويل المشاركة.
وذكرت الوزيرة إن المؤتمر يشمل أيضا العديد من الجلسات العامة لمناقشة مختلف المواضيع الحيوية بما في ذلك المناطق الاقتصادية الخاصة والمدن والتنمية الحضرية، والطاقة الجديدة ومستقبل توليد الطاقة وتوزيعها والاستثمار طويل المدى وإصلاحات بيئية للأعمال والتجارة والاستثمار عبر الحدود خاصة بين الدول الإفريقية ، والفرص الاستثمارية المتاحة في القارة وقصص نجاح السيدات الأفارقة في مجال الأعمال التجارية والاستثمار وسیتم تغطية العديد من القطاعات ذات الأهمية الاستراتيجية والموضوعات الشاملة بما في ذلك الزراعة والبنیة التحتیة والطاقة، ومجتمع بدء العمل الداعم للتکنولوجیا وما إلى ذلك.
مؤتمر إفريقيا 2017 يعزز التعاون بين مصر والدول الإفريقية ، إن القارة تملك إمكانيات هائلة، وإنه من المتوقع أن تتلقى القارة الإفريقية نحو 60 مليار دولار من الاستثمارات الأجنبية المباشرة العام المالي الجاري ، مؤكدة أهمية الدخول في شراكات مع القطاع الخاص ومؤسسات التمويل الدولية من أجل تحقيق التنمية وضخ استثمارات في مجال البنية الأساسية.
وأنه وفقا لتقرير التنافسية العالمية وتقرير البنك الدولي بشأن تقرير ممارسة أنشطة الأعمال، فإن بعض المناطق الإفريقية شهدت تطورات ملحوظة في مناخ أعمالها أكثر من أي منطقة فى العالم، بالإضافة إلى توقعات نمو أسرع في الفترة المقبلة، مشيرة إلى أن الوقت حان لكي تتحرك الاقتصادات الإفريقية للحاق بالاقتصادات التي حققت قفزات بارزة في العقود الأخيرة.
هبة سلامة رئيس الوكالة الإقليمية للاستثمار
وهي إحدى مؤسسات تجمع السوق المشتركة لدول شرق وجنوب إفريقيا (الكوميسا), ذكرت إن المؤتمر فرصة جيدة لترويج الفرص الاستثمارية بالقارة بشكل عام ومنطقة الكوميسا بشكل خاص وتقديمها للمستثمرين المحتملين كوجهة استثمارية واحدة، وأيضا لمناقشة الدور الذي يمكن أن تؤديه التكتلات الاقتصادية الإقليمية نحو تحقيق التكامل الإقليمي من أجل تحقيق التنمية المستدامة للقارة.

إن دول تجمع الكوميسا تعد في طليعة الدول المشاركة في مبادرات التكامل الاقتصادي والسياسي والثقافي في القارة الإفريقية ، مشيرة إلى أن القارة الإفريقية تمر بمرحلة تنموية لكن لتحقيق المزيد من النمو فيها فإن ذلك يتوقف على قدرة القارة على رفع مستوى التعاون والتكامل بين بلدانها على مستوى الحكومات فيما بينها ومع القطاع الخاص الإفريقي والدولي من جهة أخرى.

وأنه سيكون للحكومات الإفريقية فرصة جيدة لعرض التطورات الإيجابية في مناخها الاستثماري، والإصلاحات القانونية والتنظيمية التي تتبناها، وفرص الاستثمار والحوافز الممنوحة للمستثمرين المحتملين والقائمين عن طريق إتاحة الفرصة لوكالات ترويج الاستثمار الإفريقية لمقابلة مجتمع المستثمرين والأعمال المشاركين والإجابة على تساؤلاتهم الخاص بمناخ الاستثمار في بلدانهم المختلفة وعرض الفرص الاستثمارية المختلفة.

أبرز المتحدثين في مؤتمر «إفريقيا 2017»
غازلي عثماني رئيس جمهورية جزر القمر
ألفا كوندي رئيس جمهورية غينا الاستوائية.
الحسن واتارا رئيس جمهورية ساحل العاج.
بول كاغامه رئيس جمهورية رواندا.
كارلوس أجوستينو رئيس وزراء دولة موزنبيق.
ديميك ميكونن نائب رئيس الوزراء جمهورية إثيوبيا الاتحادية.
الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي.
سندسو نيجوينا الأمين العام للكوميسا.
هبة سلامة مدير وكالة الاستثمار الإقليمية بالكوميسا.
عبد الحميد شراره مؤسس ورئيس المجلس التنفيذي لمبادرة رايس اب لريادة الأعمال.
عبد الصمد ربيي الرئيس التنفيذي لمجموعة (بي يو ايه للاستيراد BUA أشا ليك شريك أساسي في مجموعة ماكينزي) .
أحمد أبو هشيمة المؤسس والرئيس التنفيذي لشركتي المصرية للصلب والأسمنت.
أحمد السويدى الرئيس والمدير التنفيذي لشركة السويدى للكابلات.
أحمد هيكل مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القالعة للاستشارات المالية.
أحمد الألفي مؤسس فلات 6 لابز (Flat6Labs) .
علي كلابي الرئيس التنفيذي في المجموعة المالية هيرميس القابضة.
على الجميل الرئيس التنفيذي لمجموعة كايرو ثري إيه (Cairo three A).
عمرو كامل نائب الرئيس التنفيذي ، تطوير الأعمال والخدمات المصرفية في البنك الإفريقي للاستيراد والتصدير.
أندري تشيشيرين كبير أخصائيي تمويل المشاريع – مرفق القطاع الخاص في منظمة صندوق المناخ الأخضر (Green Climate Fund).
آنا إكيليدو المدير التنفيذي لشبكة أفريل بس.
آنا روزنبرج مدير مجموعة بحوث إستراتيجية الحدود في إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى.
أنتوني لو رو المدير العام الإقليمي، الشرق الأوسط وإفريقيا لشركة أوبر
إريف شودري نائب رئيس المجموعة ، ترانسون القابضة
أشيش ثاكار مؤسس مجموعة إم أيه إر أيه (MARA).
الدكتور بنديكت أوكي أوراما رئيس البنك الإفريقي للاستيراد والتصدير.
بوسون تيجاني مؤسس لشركة كو كرياش هاب( Co-Creation Hub) .
الدكتور بندر الحجار رئيس البنك الإسلامي لتنمية.
باسل الباز مؤسس شركة كربون القابضة المصرية.
باسم الوكيل رئيس مجموعة لوكيل( loukil)..
بن وايت مؤسس شركة في سي فور إفريقيا ( VC4Africa).
بيرتيل فان فوت رائد تطوير الأعمال في شركة في سي فور إفريقيا VC4AFRICA )) .
الدكتور كارلوس لوبيز الأمين التنفيذي السابق لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لإفريقيا (UNECA).
الدكتور شيخ موديبو ديارا رئيس وزراء جمهورية مالى السابق.
كريستوفر ماركس العضو المنتدب ورئيس الأسواق الناشئة ، أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا ، ومجموعة ميتسوبيشى يو اف جي المالية UFG ) ) .
دانيال ماتيلا الرئيس التنفيذي لشركة الاستثمارات العامة “إ س أو سيSOC” .
إليكم كونيهيا رئيس شركة إي إن إس إفريقيا ( ENSafrica).
إيريك مونجا رئيس مجلس إدارة كيباى للطاقة.
غابرييل فولبي رئيس مجلس إدارة ” شركة أورليون القابضة Orlean ” .
فرانسيس مانجيني مدير التجارة والجمارك بالكوميسا.
هاني سالم سنبل الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة.
هبة علي العضو المنتدب في شركة مصر لريادة الأعمال .
السفير هيلين هاى الرئيس التنفيذي لمبادرة صنع في إفريقيا .
هشام عز العرب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للبنك التجاري الدولي.
ارد يانا شابيرو كبير الموظفين الزراعيين مارس”Mars” .
إبراهيم شيخ ديونج المؤسس والرئيس التنفيذى لشركة إفريقيا للاستشارات والتجارة.
إيبوكون اديبايو رئيس منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا في الأسواق الدولية في بورصة لندن.
إيبوكون أووسيكا رئيس أول بنك في نيجيريا.
إسحاق فوكو المؤسس المشارك في منظمة “اس ايه سي أي مركز التميز بين الصين وإفريقيا CACE “.
إيزابيل دوس سانتوس باحث في مجال الاستثمار الإفريقي
عصام شليوة المؤسس المشارك والعضو المنتدب لـسوجوبا.
جانيت هيكمان المدير التنفيذى للبنك الأوروبي للإنشاء والتعمير “البنك الأوروبي لإعادة الأعمار والتنمية”.
جيفرى دونالدسون المبعوث التجاري البريطاني في مصر.
جيريمي ستيفنز كبير الاقتصاديين الصينيين
جورج أوتينو الرئيس التنفيذي، الوكالة الإفريقية للتأمين التجاري
جيم أوفيا مؤسس بنك زينيث.
يورغن هيغ نائب رئيس شركة دينهام كابيتال
جولي إسيم المدير التنفيذى لمؤسسة لبنك إيكو ECOBank)).
كريم عوض الرئيس التنفيذي للمجموعة المالية هيرميس القابضة.
كريم صادق مدير مجلس إدارة شركة النيل للوجستيات.
كيلفين تان مؤسس مشترك ومدير مشروع جي تي ار((GTR.
خالد شريف نائب الرئيس للتنمية الإقليمية، والتكامل وتقديم الأعمال، بنك التنمية الإفريقي .
كريستالينا جورجيفا الرئيس التنفيذي للبنك الدولي.
كوسينى دلاميني الرئيس مجموعة إدارة إقليمية ماسمرت (Massmart).
كي نبيي كوونغ رئيس مجلس إدارة نبي ام( (SBM القابضة.
كامل أولوفووبي من أهم المؤثرين في إدارة الأعمال في إفريقيا .
ليونيل زينسو رئيس وزراء البنين السابق والرئيس التنفيذي لشركة سويث بريج.
لوكويزا بوراك مذيعة بي بي سي (BBC ).
مالك فواز مستشار وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي.
ماجى كيغوزى رئيس مزرعة زوري موديل.
مارك إيدو المدير التنفيذي ،لشركة مارك أيديو للإعلام.
مارك سيموندز وزير خارجية دول الكومنولث الأسبق.
ميغيل ميلو رئيس الخدمات المصرفية الاستثمارية إفريقيا سيتي جروب.
الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس.
محمد عبد الرحيم رئيس تطوير الأعمال لشبكات نوكيا في إفريقيا والشرق الأوسط.
محمد أشرف رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة الشرقية لصناعة السكر (النوران للسكر).
أحمد الكتاني رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لبنك وفا التجاري.
محمد فريد صالح رئيس البورصة المصرية، واتحاد البورصات الأوروبية الآسيوية.
الدكتور محمد عمران رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية.
الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة ، جمهورية مصر العربية.
مصطفى عبد الودود الشريك الإداري والرئيس العالمي للأسهم الخاصة، أبراج كابيتال.
محمد الشريف الباحث الاقتصادي في الشؤون الإفريقية .
مويوسور أوتايل مديرة مشاركة الخريجين في مؤسسة توني الوميلو.
نامدي أوراني كاتب ومؤلف كتاب “تعطيل إفريقيا .
كو نيمبيزي-هيتا الرئيس التنفيذي، إيكور كوال Ichor Coal N.V..
نعمان الفهري الوزير السابق لتكنولوجيا الاتصالات والاقتصاد الرقمي والرئيس التنفيذي لـشركة بلابز (B@labs) .
نوزيفو مبانجوا مذيعة أخبار في شبكة سي نبي سي إفريقيا ( (CNBC Africa.
أوليفر أندروز المدير التنفيذي ورئيس قسم الاستثمارات مؤسسة إفريقيا للتمويل.
أسامة الشريف العضو المنتدب لشركة سونكر لتموين السفن بالوقود (Sonker Bunkering)..
الرئيس التنفيذي لمؤسسة توني إلوميلو.
بول هينكس المؤسس والرئيس التنفيذي لشركةسيمبون باور( (Symbion Power.
بيير هايلبرون نائب رئيس السياسات والشراكات للبنك الأوروبي للتعمير والإنشاء.
رشيدة داتي عضو البرلمان الأوروبي .
الأمير راندى سوجان مؤسس ورئيس مجموعة بلاك ليون (Black Lion) القابضة.
ريبيكا إينونشونغ مؤسس والرئيس التنفيذى ابس تك( (AppsTech.
سعد شيخ مدير الاستثمارات في شركة تي نبي كابيتال (TLG Capital).
سيجينى نغيث ممثل عن شركة بي ار سي كا((BRCK.
شريف البدوى رئيس مجلس إدارة شركة وادي للتكنولوجيا وشريك في منظمة 500 ستارت ابس( 500Startups ).
شهاب مرزبان رئيس مجلس إدارة شركة مصر لريادة الأعمال.
سيفو فيرى الرئيس التنفيذى لشركة ويستون باور.
سليم عثمانى رئيس شركة روبيا( (ROUIBA .
سري فينكاتاراماني العضو المنتدب والرئيس التنفيذي، إفريقيا والشرق الأوسط ، أولام الدولية.
الدكتور تيموثى ماكفيرسون وزير المالية بمدينة اكومبونج بجمهورية جمايكا.
تونى الومينو رئيس ومؤسس شركةهيرس القابضة (Heirs) ومؤسسة توني الوميلوTony Elumelu) ).
أومانا أوكون أومانا المدير العام والرئيس التنفيذى لهيئة المناطق الحرة للنفط والغاز.
فيرا سونجو السكرتير العام والمدير التنفيذي للجنة الاقتصادية لإفريقيا التابعة للأمم المتحدة((UNECA.
فيكتور كجوموسوانا مؤلف كتاب الانفتاح الإفريقي للاستثمار( نبي is open for business (ومستشار في تنمية الأعمال التجارية الإفريقية .
وايل إينى رئيس مؤسسة التمويل الدولية فينتيور كابيتال IFC’s Venture Capital)).
يوسف جمال الدين صحفى وإعلامي ومراسل وكاتب مصري في شبكة سي ان بي سي العملية CNBC)).
وقد عقد المؤتمر الأول في 2016 بمدينة شرم الشيخ، شهد مشاركة ستة رؤساء وأكثر من ألف ممثل من خمس وأربعين دولة، فضلا عن حضور خمسة وأربعين وزيرا، وكبار الشخصيات من رؤساء المنظمات الدولية ، بهدف تيسير التجارة على مستوى القارة، ودعم الدول الإفريقية في سعيها نحو تحقيق التنمية والازدهار، ودفع جهود التكامل الإقليمي إلى الأمام، وتم خلاله توقيع سبع مذكرات تفاهم بين الحكومات الإفريقية ، والقطاع الخاص المصري، في مجالات الطاقة والبنية التحتية والرعاية الصحية وإدارة النفايات.

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

اربع نواب بالبرلمان البريطانى يدعمون مصر فى مناظرة مع وزير النقل البريطانى

نواب مجلس العموم البريطانى: مصر وجهة المستثمرين الاولى  كلمةساخنة في افتتاحية كلمة النائب بمجلس العموم …