الرئيسية / أخبار المجلس / مكرم محمد أحمد: الإعلام ضخم من أحداث باريس لكن فرنسا ما زالت في خطر

مكرم محمد أحمد: الإعلام ضخم من أحداث باريس لكن فرنسا ما زالت في خطر

قال الكاتب الصحفي “مكرم محمد أحمد” رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام: “إفريقيا 2018” من أهم المنتديات التي عقدت بمصر في السنوات الأخيرة، فعلاقة مصر بإفريقيا يجب أن تكون مماثلة لعلاقاتها بالدول العربية لأن العمق الإفريقي لمصر استراتيجي بالدرجة الأولى.

وأضاف “مكرم” خلال لقائه الأسبوعي ببرنامج “حديث المساء” مع الإعلامية “ياسمين عز” على “قناة ام بي سي” مصر قائلاً:”من العقبات في التنمية الإفريقية، وضع المرأة لأنها لم تحصل على جميع حقوقها والدعم اللازم لها بشكل كامل ،مشيراً إلى أن المرأة الإفريقية مُعيلة بطبعها ويجب تفعيل دورها وتمكينها من الإسهام الحيوي في بناء الدولة الوطنية، وهي القضية الرئيسية التي تبنتها مصر والرئيس “عبدالفتاح السيسي” في بداية دورة مصر لرئاسة الاتحاد الإفريقي وكان لها أصداء قوية داخل القارة ، فقد أكد سيادة الرئيس على أن الفرص الاستثمارية في إفريقيا واعدة وحقيقية رغم ما يُقال عن الاستقرار في القارة السمراء ” .

وأوضح رئيس الأعلى للإعلام أن نجاح مبادرة (100 مليون صحة) يجعلها مثالاً يُحتذى للتطبيق في جميع الدول الإفريقية، مشيراً إلى أن العلاقة بين الدولة والمواطن تغيرت وهناك اهتمام كبير بخدمة المواطن في شتى المجالات، وتجربة وزيرة الصحة في حملة (100 مليون صحة) تؤكد أنها قادرة على استكمال نجاح المنظومة الصحية في مصر”.

وتناول “مكرم محمد أحمد” في حديثه الوضع المشتعل في فرنسا قائلاً:” الإعلام ضخم من التظاهرات في فرنسا ورغم ذلك فإن الدولة الفرنسية في خطر، أما الرئيس ترامب فمازال يرفض الاعتراف بقضية المناخ وكانت له لغة شماته بالتظاهرات الفرنسية بسبب موقف ماكرون المناهض له”.

وأشار “مكرم” إلى أن الخسائر المتوقعة بسبب التغيرات المناخية في أمريكا تزيد عن 95 بليون دولار، وترامب يرى أن الولايات المتحدة ليست مسئولة عن مواجهة التغيرات المناخية مع دول العالم، ولكن أغلب الشركات الأمريكية الكبري وكذلك المواطنين يعارضون ترامب في موقفه من قضية المناخ، ويرى “مكرم” أن بناء المحطات النووية والاعتماد على الطاقة النظيفة والمتجددة تجعلنا نواجه التغيرات المناخية”.

وفي نهاية حواره تناول الحديث عن الرئيس الراحل أنور السادات مؤكداً أنه زعيم لديه شخصية قيادية من طراز فريد وقد قاد المصريين في حرب 73 والتي تعتبر من أعظم المواقف التاريخية لمصر والدول العربية، ولكنه وقع في خطأ ضخم كاد يهدد عظمة ما أنجز وهو إطلاق العنان لتنظيم الإخوان والتيار الديني بشكل عام .. ولكن الإخوان قتلوه بعد أن مد لهم يد العون وأخرجهم من السجون وجعلهم يشاركون في السياسة … فالخيانة طبيعتهم.

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

الهيئة القومية للاستشعار عن بعد تعلن إطلاق مشروع القمر الصناعي “مصر سات ٢” ..

وقعت مصر والصين منحة بقيمة 492 يوان صيني “72 مليون دولار أمريكي” لتجميع القمر الصناعي …