الرئيسية / أخبار المجلس / مكرم محمد أحمد: زيارة الرئيس السيسى لأمريكا تأتى فى ظروف صعبة 

مكرم محمد أحمد: زيارة الرئيس السيسى لأمريكا تأتى فى ظروف صعبة 

قال الكاتب الصحفي “مكرم محمد أحمد”، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، إن العلاقات المصرية الأمريكية استراتيجية ومهمة للطرفين، لافتًا إلى أن السياسة المصرية تتجنب الصدام مع أمريكا.

وأضاف خلال لقائه في برنامج “حديث المساء”، المذاع عبر فضائية “mbc مصر”: أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يتسم بالعصبية والقرارات المتهورة غير المدروسة، وأن مهمة الرئيس عبدالفتاح السيسي في أمريكا معقدة، لأنه الوحيد القادر على نقل الموقف العربي بصراحة إلى ترامب، خاصة أن السيسي لا يطلب معونة أو مساعدة.

وعن زيارة الرئيس السيسي لأمريكا وحديث السيسي مع ترامب بشأن الوضع الإقليمي، قال: “ليس هناك أحد من القادة العرب يستطيع أن يقوم بمهمة الاعتراض على قرارات ترامب إلا السيسي”، مشيرًا إلى أن السيسي سيظل في دائرة الحوار ولن يدخل في أي صدام.

كما أشار رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام إلى أن زيارة الرئيس السيسي لأمريكا تأتي في ظروف غاية في الصعوبة خاصة مع قرارات ترامب التي أغضبت العرب بخصوص الجولان وفلسطين. 

وأضاف “مكرم محمد أحمد” خلال الحوار إلى أن هناك نهما إسرائيليا شديدا لاحتلال الأراضي العربية، مشيرا إلى أن قرارات ترامب واجهت معارضة شديدة من القمة العربية، بالإضافة إلى التحذيرات من قضية الاستيطان وغيرها.

وتابع أن هناك عدم ثقة عربية بأن أمريكا تنحاز بشكل سافر لإسرائيل ومن المؤكد أن الرئيس السيسي سينقل لترامب الغضب العربي. 

كما توقع رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، فوز بنيامين نتنياهو، رئيس وزراء إسرائيل، في الانتخابات التشريعية الجديدة التي بدأت اليوم ليحظى بفترة خامسة كرئيس وزراء إسرائيل، بالرغم من تراجع شعبيته بسبب قضايا الفساد.

وأضاف “مكرم” أن «نتنياهو» يراهن في الانتخابات على التوسع في الاستيطان وأعطى وعودا للمستوطنين بالبقاء في أماكنهم لكسب الانتخابات.
وأوضح أن هناك مخاوف عربية من تحركات إسرائيلية للاستيلاء على أراض جديدة وضمها رسميا إلى الاحتلال الإسرائيلي ومنها مزارع شبعا في لبنان، موضحا أن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب لم يخف انحيازه لبنيامين نتنياهو.

وحول الملف الليبيي أكد “مكرم محمد أحمد” على أن قوات المشير خليفة حفتر قائد الجيش الوطنى الليبي تتقدم تجاه العاصمة طرابلس، وإنها سيطرت بالكامل على مطار طرابلس جنوب العاصمة.

وأضاف “مكرم محمد أحمد” أن المشير حفتر يواجه سيلاً من الانتقادات الدولية وخاصة من قبل اتخاد الأوروبي وبعد فشل لقائه مع سكرتير عام الأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش الذي تم في بنغازي، وتأتي خطوة المشير حفتر للسيطرة على طرابلس بعد نجاحه المهم في السيطرة على جميع المدن الاستراتيجية في الشرق والجنوب، وتمكنه من خلال حملة عسكرية شنها في يناير الماضي من السيطرة على جنوب ليبيا وعلى الآبار البترولية في مناطق الجنوب، ونجاحه في إخضاع مدينة سبها ذات الموقع الاستراتيجي وحقلها البترولي المهم دون قتال، كما حصل حفتر على دعم محلي من سكان الجنوب الذين يناصرون تدخله للقضاء على عصابات الإرهابيين وتنظيماتهم المسلحة التي تحاول السيطرة على جنوب ليبيا، لكن الوضع في غرب البلاد يختلف تماماً عن الشرق والجنوب حيث تسيطر الميليشيات المسلحة على معظم المدن، وأقواها ميليشيات مدينة مصراتة التي تشكل تحدياً كبيراً لقوات حفتر التي بدأت هجومها على العاصمة طرابلس مساء الخميس الماضي، مؤكدا أن أمن ليبيا جزء من الأمن القومي المصري.

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

الرئيس السيسى يلتقى برئيس المجلس الوطنى للمؤتمر الاستشارى السياسى للشعب الصينى

التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع وانج يانج رئيس المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري السياسي …