الرئيسية / مركز التدريب والدراسات الأعلامية / مكرم محمد احمد : شباب الصحفيين الأفارقة هم الأحق بحضور منتدى شباب العالم

مكرم محمد احمد : شباب الصحفيين الأفارقة هم الأحق بحضور منتدى شباب العالم

شهد اليوم مركز التدريب والدراسات الإعلامية التابع للمجلس الأعلى للإعلام برئاسة مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بالتعاون مع اتحاد الصحفيين الإفارقة برئاسة محفوظ الأنصاري أمين عام اتحاد الصحفيين الأفارقة ووزارة الخارجية المصرية حفل ختام فعاليات الدورة الخمسين للصحفيين الشبان الأفارقة الناطقيين باللغات المختلفة .
حضر الحفل عدد من قيادات الصحافة والإعلام بالشرق الأوسط وعدد من سفراء الدول الإفريقية المشاركة بالدورة و .د. رشا علام أستاذ الصحافة والإعلام بالجامعة الأمريكية ود . زينب عباس أمين عام اتحاد الصحفيين الأفارقة وأحمد سليم أمين عام المجلس الأعلى وصالح الصالحي رئيس لجنة التدريب بالمجلس وذلك بمقر المركز بماسبيرو, وبدأ حفل الختام بالسلام الجمهورى لجمهورية مصر العربية ثم عرض فيلم تسجيلي لأهم فعاليات الدورة
قال مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، إن المجلس سيرفع توصية لرئاسة الجمهورية بضرورة مشاركة وفد من خريجي دورة تدريب الصحفيين الأفارقة في جميع نسخها الماضية في منتدى شباب العالم العام القادم، موضحا إن شباب الصحفيين الأفارقة هم الأحق بحضور مثل هذا المنتدى الهام لنقل صورة إفريقيا الصحيحة لشباب العالم.
وأضاف مكرم إن المركز قام بتخريج نحو 1500 متدرب على مدار دوراته الخمسين، مشيرا إلى أنه سيعمل جاهدا على جمع الصحفيين خريجي المركز في مؤتمر لبحث ما نجحنا في تحقيقه وكذلك إنشاء تجمع صحفي إفريقي قوي يمكنه الدفاع عن مصالح القارة.
وأوضح مكرم إن تقييم الدارسين للدورة هو ما سيعمل المركز به كمرجع في الدورات القادمة لتعزيز نقاط القوة ومعالجة نقاط الضعف، لافتا إلى أن شعار مركز التدريب والدراسات الإعلامية يجب أن يكون شعاره “أخوة واتحاد” وهو الشعار الذي اقترحه إحدى المشاركات في الدورة، لأنه لن تتمكن دولة واحدة من النهوض بإفريقيا ككل وبالتالي يجب أن تتحدث شعوب القارة للحصول على حقوقها المهدرة.
وقام ممثل المجموعة الإفريقية بتقديم كلمة ختامية عن الدورة بادئا كلمته بالوقوف دقيقة حدادا على أرواح الشهداء المصريين بمسجد الروضة بالعريش الذين فقدوا أرواحهم إثر العدوان الإرهابي الآثم .
وأشاد الصحفيون الأفارقة بهذة التجربة الناجحة و شعورهم بأنهم أسرة واحدة ينتمون لشعب واحد وقارة واحدة , متمنين استمرار هذا النوع من التدريب لأنه يثقل مهاراتهم المهنية ويدعم الوحدة والأخوة بين الصحفيين الأفارقة .
كما أكد ممثل المجموعة الإفريقية على أن قاراتنا الإفريقية يجب أن تكون لها صوت إفريقي واحد تتحدث به واختتم كلمته بتوجيه الشكر لمصر وللقائمين على فعاليات تلك الدورة التدريبية متمنيا العودة مرة أخرى لمصر بلده الثانية .
شهد الحفل حضور عدد من السفراء ممثلي دول كل من “مالاوى – ناميبيا – نيجيريا – أوغندا – زيمبابوى – جيبوتي – الجابون – ساحل العاج – بورندي – النيجر – إفريقيا الوسطى – تونس – المغرب – جنوب السودان – بوركينا فاسو – جنوب إفريقيا – ليسوتو – السودان – زامبيا – السنغال – الكونغو الديمقراطية – ليبيريا – إريتريا”.
كما شهد الحفل تكريم عدد من الخبراء والمتخصصين والأساتذة بمناسبة اليوبيل الذهبي لدورات الصحفيين الأفارقة وهم “السفير محمد إدريس – الدكتور حلمي شعراوي – الدكتور شريف الخريبي – الدكتور عباس شراقي – الدكتور على عبده – الدكتور حسين أمين – نبيل ذكي- عماد عمر”.
وجدير بالذكر إن دورة الصحفيين الأفارقة استمرت لمدة ثلاثة أسابيع بمشاركة أربعة وعشرين صحفيًا من أربع وعشرين دولة إفريقية هي (بتسوانا – بوركينا فاسو – بوروندي – أفريقيا الوسطى – الكونغو الديموقراطية – ساحل العاج – جيبوتي – إريتريا – الجابون– ليسوتو – ليبريا – مالاوي – المغرب – نامبيا – النيجر – نيجيريا – السنغال – جنوب أفريقيا – جنوب السودان – السودان – تونس – أوغندا – زامبيا – زيمبابوي).
وحرص مركز التدريب والدراسات الإعلامية على توفير المحاضرات النظرية والعملية للدارسين الأفارقة في كافة التخصصات الإعلامية على أيدي الخبراء والمتخصصين وأساتذة الجامعات في مجالي الصحافة والإعلام.

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

ورشة عمل بعنوان (راديو الإنترنت) للإذاعيين الأفارقة بدورة الأعلى للإعلام

التقت اليوم د.عندليب فهمي – مدرس مساعد بكلية الإعلام جامعة الأهرام الكندية – وهبة شامل- …