الرئيسية / اخبار عامة / «منتدى الشباب العربي الأوروبي»بتونس :ضرورة تعزيز التواصل وتبادل الخبرات في مجال الإعلام والثقافات

«منتدى الشباب العربي الأوروبي»بتونس :ضرورة تعزيز التواصل وتبادل الخبرات في مجال الإعلام والثقافات

حذر خبراء إعلام وسياسيون من خطورة عدم التوعية بمخاطر الفكر المتطرف خاصة بين الشباب، مشددين في الوقت نفسه على أن الإرهاب أصبح ظاهرة عالمية وهو ما يستدعي معه خلق آليات جديدة لمواجهته، معتبرين أن الإعلام البديل والتواصل الاجتماعي أصبحت تشكل أحد تلك الأدوات. وأكد المشاركون في ختام فعاليات «منتدى الشباب العربي الأوروبي» الذي عقد بمدينة المنستير بتونس، تحت إشراف وزارة شؤون الشباب والرياضة، وبالشراكة مع النادي الثقافي علي بلهوان بتونس وشبكة «أناليند» على أهمية دور الشباب في العالم العربي، باعتباره رافدا من روافد حرية التعبير، مطالبين بإتاحة مزيد من المرونة والسلوك الديمقراطي؛ لتشجيع الشباب وحثهم على المشاركة في المشهد السياسي والديمقراطي في دول المنطقة.

وأوصى المشاركون بإتاحة مزيد من الحريات للصحفيين وخلق مجال عام بلا قيود ترسخ لحرية الرأي والتعبير بما يتوافق مع المعاهدات والمواثيق الدولية المعنية بهذا المجال والموقعة عليها الحكومات العربية وأصبحت ملزمة بموجب الدساتير الوطنية.

وأكد المشاركون في المنتدى الذي عقد بمشاركة ممثلين عن 10 دول عربية وأوربية من بينها مصر تحت شعار «نحو بناء ديناميكيات مشتركة»، على أهمية دور الشباب باعتبارهم المستقبل، وهو ما يتطلب معه خلق حالة من توفير المناخ الحر والجيد للتعبير عن آرائهم وتصوراتهم.

ودعا المشاركون إلى تكوين منصات إلكترونية رقمية مشتركة لتبادل المعلومات بين شباب الصحفيين المصريين والعرب؛ بقصد تعزيز التواصل عبر الإعلام البديل وخلق التبادل الخبرات في مجال الإعلام والثقافات.

وأوصى المشاركون بضرورة تدريب الصحفيين الشبان على كيفية تبادل ونشر المعلومات في مجال صحافة المواطنة وتعزيز مفاهيم المواطنة في المجتمعات العربية لما تمثله من عنصر هام وخلق حالة من الاستقرار، وتعزيز انخراط الشباب في الجمعيات التي تعني بالمواطنة وقيم التطوع .

واقترح المشاركون بإدراج مادة التربية على وسائل الإعلام ضمن البرامج الدراسية في المؤسسات التربوية للتأكيد على أهمية دور الإعلام في المجالات المختلفة.

ناقش المنتدى محاور محاولة لتعزيز الحوار والتعاون والتعايش وتبادل الخبرات بين الشباب العربي والشباب الأوروبي في مجال الإعلام البديل والانفتاح على ثقافات أخرى، وتطوير المعارف وتنمية الوعي بمفاهيم صحافة المواطنة، كرافد من روافد التنمية، وخلق فضاء مشترك للتواصل لأجل بلورة رؤية تشاركية في مجال الإعلام الشبابي، وإبراز أهمية الإعلام الشبابي في دعم وإثراء المشهد الإعلامي، وإبراز دور نوادي الإعلام الشبابي بمؤسسات الشباب بتونس في إتاحة الفرصة للشباب للتعبير عن ذواتهم ومتابعة الشأن العام بصفة عامة والشأن المحلي بصفة خاصة.

وعقد المشاركون 4 ورشات عمل واستعرضت الورشة الأولى، “الإعلام الشبابي تحديات حرية التعبير والفكر المتطرف”، بينما ناقشت الورشة الثانيّة، “الشباب الأوروبي والشباب العربي قنوات وآليات العمل”، وبحثت الورشة الثالثة “المشهد الإعلامي الشبابي «التجارب والقوانين»، وتطرقت الورشة الرابعة”الإعلام الشبابي والمواطنة”.

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

مفتي الجمهورية: يدعو الإعلاميين والصحفيين لحضور المؤتمر العالمي لـ “التجديد في الفتوى بين النظرية والتطبيق”

دعا الدكتور “شوقي علام”، مفتي الجمهورية ورئيس الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم، الإعلاميين …