أصيب مستخدمو الفيسبوك اليوم بالانزعاج والارتباك، وساد خبر بينهم مفاده أن حسابات مستخدمي الفيسبوك وجدوا أنفسهم فجأة في حالة “خروج” من صفحاتهم ومطلوب منهم إعادة الدخول سواء على أجهزة الموبايل أو أجهزة الكمبيوتر. وشملت هذه المشكلة كلا من تطبيق فيس بوك الرئيسي وماسنجر. وكان هذا رد فعل سريع من إدارة فيسبوك بعد هجوم على السيرفر الرئيسي مما أدى لكشفت المعلومات الشخصية لحوالي 50 مليون مستخدم.

ومن أكثر الصور التي استرعت انتباه الجميع، هي صورة الرئيس السيسي في لقائه مع رئيس الوزراء الإسرائيلي حيث ظهر العلم المصري فقط خلف الرئيس السيسي بينما لم يوضع العلم الإسرائيلي. واختلفت تأويلات المشاركين في التعليقات لهذا الأمر، وفسره البعض بأنه أمر بروتوكولي بحت.

ونشر بعض مستخدمي شبكات التواصل خبر حول إلغاء إسرائيل قضايا تحكيم دولي ضد مصر بقيمة 8.2 مليار دولار واجبة النفاذ على مصر، ذلك بعد صفقة مع مصر لتصدير الغاز الإسرائيلي ‏من حقول ليفاثان وتامار إلى مصر عبر أنابيب الغاز المصرية لتسييله في محطات مصرية بأسعار منخفضة لتصديره لأوروبا.

وانتشر على نطاق واسع صور من المدارس المصرية تعرض استخدام السبورة التفاعلية والتكنولوجيا الرقمية، كخطوة هامة في طريق تطوير التعليم. كما نُشرت صور تعرض المدارس الجديدية في غيط العنب بالإسكندرية وحي الأسمرات، وظهر في الصور الطلبة والطالبات أثناء الدراسة وأثناء ممارسة الأنشطة الرياضية والفنية. وجدد المشاركون والمعلقون دعمهم لوزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي.

ولليوم الثاني استمر المصريون اليوم في إحياء ذكرى الرئيس الراحل جمال عبد الناصر بنشر فيديوهات وصور عن جنازته والحديث عن إنجازاته.

ومن الأخبار المؤسفة التي تداولها مستخدمو المواقع خبر اغتيال ملكة جمال العراق تارة فارس في سيارتها، وهو النبأ الذي أحيا مخاوف المصريين من الحكم الإسلامي.

وظهر خبر إفراج تركيا عن الصيادين المصريين الذين اعتقلوا على متن مركب قبرصية وتسلمهم وفد من الخارجية على بعض الصفحات.
وأخيراً تداول البعض خبر إقرار الجمعية العمومية للنادى الأهلي لائحة النظام الأساسي بنسبة موافقة ٨٧ ٪

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

صالة عرض موحدة للصحف القومية بمعرض الكتاب

قررت الهيئة الموافقة على إقامة صالة عرض موحدة باسم الهيئة الوطنية للصحافة لجميع المؤسسات الصحفية …